إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لا تقولوا قوس قزح

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نبيل رمضان مراد
    رد
    رد: لا تقولوا قوس قزح

    بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا وشكر ا على مروركم
    الأخت الفاضلة :
    أشكر لك حرصك على دقة المعلومة وللتأكد فقد بحثت في هذا الموضوع في موقع الإسلام سؤال وجواب ووجدت مجموعة من الآراء نقلتها كما هي : بدءأ من العنوان التالي :
    الفقه وأصوله » أصول الفقه » مصادر التشريع.
    هل يكره أن يقال : قوس قُزَح ؟
    السؤال : القوس الذي يظهر في السماء عند نزول المطر وتظهر فيه ألوان الطيف ، سمعت أنه يكره تسميته بقوس قزح ، لأن قزح هو الشيطان ، فهل هذا صحيح؟
    الجواب :الحمد لله
    هذا القوس المعروف الذي يظهر عند سقوط المطر والشمس مشرقة ، فتظهر فيه ألوان الطيف نتيجة لانكسار وتحلل ضوء الشمس خلال قطرات المطر ، كره بعض العلماء أن يسمى "قوس قُزَح" .
    وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم : (لا تقولوا قوس قزح ، فإن قزح شيطان ، ولكن قولوا : قوس الله عز وجل ، فهو أمان لأهل الأرض) ولكنه حديث موضوع على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لا يجوز أن ينسب إليه أو يحتج به .
    انظر : "الموضوعات" لابن الجوزي (1/143-144) – "سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة" (872) – "الفوائد المجموعة" (ص 462).
    وقد ورد مثل ذلك عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه .
    وانظر : "فيض القدير" (2/229) .
    ونهى عن هذه التسمية غير واحد من أهل العلم .
    وانظر : "الأذكار" للنووي (ص 368) - "مجموع الفتاوى" (35 / 183) – "زاد المعاد" (2 / 472) – "فيض القدير" (2 / 229) – "الفتاوى الحديثية" للهيتمي (ص 98) - "النهاية في غريب الأثر" (4 / 84) – "الفائق في غريب الحديث" (3 / 190)
    وقد اختُلف في معنى (قُزَح) الذي تضاف إليه هذه القوس : فقيل : من القَزَح وهو الارتفاع ، وقيل : هو جمع قُزْحَة وهي الطريقة التي تتركب منها ألوان هذا القوس . وقيل : اسم الملَك الموكل بالسحاب . وقيل : اسم الشيطان ، وقيل : اسم لإله الرعد والخصب والمطر عند بعض أهل الكفر ، وقيل : اسم ملك من ملوك العجم .
    وانظر : "النهاية" (4/84) – "لسان العرب" (2/563) – "القاموس المحيط" (302) .
    ولم يثبت في النهي عن هذه التسمية حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ، والقطع بأن (قُزَح) اسم لشيطان يحتاج إلى دليل يثبت ذلك .
    قال الشيخ الألباني رحمه الله في "سلسلة الأحاديث الضعيفة" (2/264) :
    ‎"الظاهر أنه من الإسرائيليات التي تلقاها بعض الصحابة عن أهل الكتاب , وموقف المؤمن تجاهها معروف , وهو عدم التصديق ولا التكذيب , إلا إذا خالفت شرعا أو عقلا" انتهى .
    وعلى هذا ، فمن قال "قوس قزح" وقصد بعض تلك المعاني الفاسدة التي قيلت في معناه ، فلا شك أنه يُنهى عن تلك التسمية ، وأما من أطلقها ولم يقصد شيئاً من ذلك ، وإنما قصد مجرد التسمية المعروفة عند الناس فلا حرج عليه ، ولكن الأولى ترك تلك التسمية ، من باب الاحتياط ، لا سيما وكثير من العلماء قد نصوا على كراهتها .
    والله أعلم
    الإسلام سؤال وجواب
    التعديل الأخير تم بواسطة نبيل رمضان مراد; 11/02/2014, 01:40 PM.

    اترك تعليق:


  • جميله الراشد
    رد
    رد: لا تقولوا قوس قزح


    الشيخ :. محمد صالح المنجد
    مما ينتشر ولا يصح:
    (لاتقولوا قوس قزح،فإن قزح شيطان،ولكن قولوا: قوس الله، فهو أمان لأهل الأرض من الغرق)
    ضعفه السخاوي وقال الألباني: حديث موضوع[السلسلة الضعيفة 2/264] فلا يصح المنع من قول قوس قزح.

    اترك تعليق:


  • ابو الياسين 2014
    رد
    رد: لا تقولوا قوس قزح

    بارك الله فيك
    معلومة طيبة مثلك

    اترك تعليق:


  • نبيل رمضان مراد
    العضو أنشأ موضوع لا تقولوا قوس قزح

    لا تقولوا قوس قزح

    عندما تهطل الأمطار بغزارة في مكان ما ، يظهر في الأفق قوس بألوان الطيف ، طرفاه على الأرض وقبته باتجاه السماء
    والغالب من الناس تسميه (قوس قزح) .
    والحقيقة أن هذه التسمية خطأ لأن قزح اسم الشيطان لعنه الله ،فإذا قلنا قوس قزح ، فكأننا قلنا قوس الشيطان ، والشيطان عندما يسمع هذه العبارة يتعاظم ويفتخر وينتشي ويتطاول .
    وقد أمرنا الإسلام دائما بأن نفعل خلاف ما يحبه الشيطان ويتطاول بسببه ، ولذلك يجب على المسلم إذا رأى هذا القوس أن يقول:
    قوس الله ، أو قوس المطر ، أو قوس الرعد
    ولقد سماه شيخ الإسلام ابن تيمية قوس الله ،
    وقال ابن القيم : "يكره أن يقال قوس قزح لهذا الذي يرى في السماء" وكذلك قال الإمام النووي ونقل عن ابن عباس رضي الله عنهما ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
    "لا تقولوا قوس قزح فإن قزح شيطان ولكن قولوا قوس الله عز وجل فهو أمان لأهل الأرض "
    وذكر ابن وهب في جامعه عن القاسم ابن عبد الرحمن قال:
    وَحَدَّثَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَيَّاشٍ، عَنْ عُمَرَ مَوْلَى غُفْرَةَ، وَحَمَّادِ بْنِ هِلَالٍ، أَنَّ ابْنَ الْكَوَّاءِ، قَالَ لِعَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ: مَا قَوْسُ قُزَحَ ؟ قَالَ: لَا تَقُولُوا قَوْسَ قُزَحَ، فَإِنَّ قُزَحَ الشَّيْطَانُ،
    وَلَكِنْ أَمَنَةٌ مِنَ اللَّهِ لِأَهْلِ الْأَرْضِ مِنَ الْغَرَقِ بَعْدَ قَوْمِ نُوحٍ
    ولا أدري كيف غابت هذه الأحاديث عن أذهان الناس فأصبحوا جميعا ـ إلا من رحم الله ـ لا يتحدثون إلا قالوا : قوس قزح ، كما وصل الأمر بهم إلى أن يسموا دكاكينهم ومحلاتهم باسم قوس قزح ، ولو علموا أن قزح اسم شيطان لما كتبوه على أبواب أرزاقهم.
    أتمنى من الجميع أن يعلموا هذا الأمـر
    وأن يبلغوه إلى من لا يعرفه
    حتى يسود العلم ، ويذهب الجهل ، ويندحر الشيطان
    (اسمه بالانكليزيRain Bow أي قوس المطر)

    رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
جاري التحميل ..
X